Receive all updates via Facebook. Just Click the Like Button Below...

Powered By 4we-eb

 | الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | أعلن معنا

http://elmassar-ar.com/news/themes/rtlarabianew/img/pub.jpg

هل سيتكرر السيناريو ؟

 
بواسطة

العيد الماضي والذي قبله شهدت أضاحي المواطنين بعد ذبحها حالة غريبة وهي فساد اللحوم وتحولها إلى اللون الأزرق مباشرة بعد عملية الذبح، وتم الكشف عن مواد طبية خطيرة تدخل في عملية التسمين السريع للخرفان وبالتالي زيادة وزنها وتحقيق بعض الربح على حساب صحة المواطن، التحقيقات قادت إلى بعض الأشخاص ليطوى الملف، ولكن مرة أخرى تكررت العملية السنة الماضية وتبين أن هذه المواد يتم تهريبها من تونس نحو الجزائر، وكعادة يتم الإطاحة بالسمك الصغير بينما تبقى الحيتان متسترة دون أن يظهر عليها أي خبر، و اليوم يضع المواطن يده على قلبه خشية من تكرار سيناريو السنتين الماضيتين، سيما وأن الرأس الكبيرة دوما لا يظهر عليها لا حس ولا خبر، وهو ما يؤدي بنا إلى التساؤل حول دور الرقابة وهل ستؤدي واجبها هذه المرة أم أننا سنواجه نفس المشكلة بنفس النتائج ؟ لأنه من غير المقبول اطلاقا ما يحدث دون أن يكون ثمة محاسبة، فالمواطن المغلوب على أمره صار في كل مرة يواجه أزمات لا ناقة له فيها ولا جمل تسبب له أضرارا مادية وجسدية ونفسية دون أن يتم محاسبة الفاعلين، او مساءلة المشرفين على قطاع الثروة الحيوانية والفلاحة، لأن الأمر خطير لدرجة أنه يهدد البلاد اقتصاديا من خلال نشر الأمراض سواء للماشية او للناس، وبالتالي استنزاف خزينة الدولة من الأدوية والعلاج، فهل سيتم هذه السنة وضع حد لهذه الظاهرة ؟

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص بسيط نص بسيط

قيم هذا المقال

0

شاهد أيضا في هذا القسم

تواصل معنا

 
Facebook      Twitter      Youtube      assakina.com RSS      اتصل بنا

النشرة الإخبارية