Receive all updates via Facebook. Just Click the Like Button Below...

Powered By 4we-eb

 | الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | أعلن معنا

http://elmassar-ar.com/news/themes/rtlarabianew/img/pub.jpg

إلغاء مهرجان الأغنية الأمازيغية ببجاية بين توضيحات “المير” وإدانة النواب

 
بواسطة

تراجع رئيس بلدية بجاية، حسين مرزوقي المحسوب على حزب جبهة القوى الاشتراكية (الأفافاس)، عن قرار إلغاء فعاليات الطبعة 16 لمهرجان الأغنية الأمازيغية، مؤكدا بأن الأمر يتعلّق بتأجيل المهرجان و ليس إلغاءه بشكل كلي. موضحا بأن قراره جاء في إطار الضغط على الجهات العمومية للتكفل بعديد المشاريع المتعلقة بتهيئة المحيط العام للمواطنين.

وقال رئيس بلدية بجاية، حسين مرزوقي، الذي كان قد أعلن صباح اليوم الاثنين إلغاء المهرجان في تصريح له عبر إحدى القنوات الخاصة، بأن قراره يتعلّق بتأجيل المهرجان و ليس إلغاءه، مشددا على أنه ليس للتأجيل علاقة بأي موقف ضد الثقافة أو الأغنية الامازيغية، وإنما يتعلّق بأوليات إدارته في تسيير شؤون البلدية، مؤكدا توجيه ميزانية المهرجان للقيام بعدد من المشاريع التي تصب في مصلحة سكان بلدية بجاية بما فيها “رفع النفايات”.

وفيما طالب رئيس بلدية بجاية، حسين مرزوقي، المواطنين بدعم قراره، الذي قال بأنه يحمل نية حسنة هدفها ترتيب أوليات البلدية في إدارة شؤونها مؤكدا على حرص البلدية على دعم النشاط الثقافي في بجاية من خلال التنسيق مع المحافظة السامية للأمازيغية في انجاز عديد المشاريع.

أدان البرلماني عن ولاية بجاية إبراهيم بن ناجي، قرار رئيس البلدية، مشدّدا على أبعاده السياسية المنافية لقضية ترقية الامازيغية. مؤكدا على أن القرار يحمل في طياته موقف الأفافاس من القضية اللأمازيغية، ليتساءل “كيف لبلدية بجاية التي تعتبر أغنى بلدية في الولاية و من بين اغنى البلديات عبر التراب الوطني ان تكون عاجزة عن تمويل المهرجان بـ500 مليون سنتيم”، في الوقت الذي يؤكد فيه ذات البرلماني عن منح البلدية لـ10 مليار سنتيم لأندية كرة القدم خلال هذا الموسم .

 

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص بسيط نص بسيط

قيم هذا المقال

0

تواصل معنا

 
Facebook      Twitter      Youtube      assakina.com RSS      اتصل بنا

النشرة الإخبارية