Receive all updates via Facebook. Just Click the Like Button Below...

Powered By 4we-eb

 | الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | أعلن معنا

http://elmassar-ar.com/news/themes/rtlarabianew/img/pub.jpg

سوق النفط استعادت توازنها في شهرافريل الماضي

بوادر خلاف في "أوبك" حول رفع الإنتاج

 
بواسطة

خلصت منظمة البلدان المُصدرة للبترول (أوبك) ومنتجون من خارجها إلى أن سوق النفط استعادت توازنها في شهرافريل الماضي، بعدما حقق خفض الإنتاج هدف تقليص الفائض في المخزونات العالمية. ونقلت وكالة "بلومبيرغ" الأميركية عن مصادر نفطية، أن الفائض في مخزونات النفط العالمية، الذي أثر على الأسعار لمدة ثلاث سنوات، انخفض في افريل الماضي لأقل من متوسط خمس سنوات. وبدأ الأعضاء في "أوبك" ومنتجون مستقلون بقيادة روسيا، مطلع 2017، خفض الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يومياً، على أن ينتهي الاتفاق في ديسمبر 2018. واستقت الوكالة معلوماتها من شخصيات مطلعة على البيانات، التي تم تقييمها في اجتماع لجنة المراقبة الوزارية المشتركة بين منظمة "أوبك" والمنتجين المستقلين، الأسبوع الماضي، بمدينة جدة السعودية. وحددت اللجنة أن المخزونات التي تحتفظ بها الدول المتقدمة انخفضت إلى ما يقارب 20 مليون برميل عن متوسطها في خمس سنوات، بانخفاض إجمالي يبلغ نحو 360 مليون برميل منذ بداية 2017. ومن المقرر أن يجتمع وزراء "أوبك" ودول منتجة من خارجها، في فيينا، بتاريخ 23 يونيو/ حزيران المقبل، بعد يوم واحد من محادثات سيجريها وزراء المنظمة. وخلال الأيام القليلة الماضية، انخفضت أسعار النفط إثر توقعات برفع الدول أعضاء "أوبك" الإنتاج، في مواجهة بواعث القلق بشأن المعروض من فنزويلا وإيران، بالإضافة إلى الزيادة المفاجئة في المخزونات الأميركية. وتأثرت الأسعار أيضاً بزيادة مفاجئة في مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة، ما دفع فرق السعر بين "برنت" والخام الأميركي غرب تكساس الوسيط ليقترب من أعلى مستوياته في ثلاث سنوات.

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص بسيط نص بسيط

قيم هذا المقال

0

تواصل معنا

 
Facebook      Twitter      Youtube      assakina.com RSS      اتصل بنا

النشرة الإخبارية