Receive all updates via Facebook. Just Click the Like Button Below...

Powered By 4we-eb

 | الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | أعلن معنا

http://elmassar-ar.com/news/themes/rtlarabianew/img/pub.jpg

بكالوريا 2018.. الموقع الخاص باستشارة المترشحين يدخل حيز الخدمة

 
بواسطة

دخل حيز الخدمة الموقع الذي أطلقته وزارة التربية الوطنية لاستشارة المترشحين المتمدرسين و الأحرار حول اختيار فترة اجراء امتحان شهادة البكالوريا 2018 و هي العملية التي ستمتد إلى غاية يوم الخميس 15 مارس.

وتضمنت الاستشارة على الموقع" http://bac.onec.dz  " الاختيار بين اقتراحين و  ذلك بالنقر أمام الاختيار الذي يراه المترشح مناسبا إما بإبقاء الفترة كما تم  تحديدها سلفا  من 3 إلى7 جوان 2018 أو تغيير الفترة على النحو التالي من 19 -24 جوان 2018 .

ويطلب من المترشح للبكالوريا المعني بهذه الاستشارة تحديد الولاية التي يقطن  بها واسم المستخدم (المؤسسة التي اودع بها الملف) و رقمه السري قبل تأكيد  الإختيار" .

ويشير القائمون على الموقع أنه "في حالة نسي المترشح اسم المستخدم أو رقمه  السري عليه أن يطلبه من المؤسسة التي أودع بها ملفه الورقي".

أما بالنسبة لأساتذة التعليم الثانوي و مديري الثانويات فكانت الوزارة قد  أكدت أن ابداء رأيهم يكون عبر جدول يقوم مدير المؤسسة بإرساله عبر حسابه في  النظام المعلوماتي لوزارة التربية الوطنية بحيث يقوم مدير الثانوية بإبداء  رأيه بصفته مدير مؤسسة ثم يتم جمع اراء الاساتذة.

وبعد ذلك يتم فرز وصب الآراء في جدول يتضمن رأي مدير الثانوية وعدد الاساتذة  حول فترتي البكالوريا إما  الاولى 3-4-5-6-7 جوان 2018 أو الفترة الثانية  19-20-21-23-24 جوان 2018  وارساله عبر حسابه في النظام المعلوماتي لوزارة  التربية الوطنية.

أما الاختيار الذي يبديه مفتشو التربية الوطنية فتتولى المفتشية العامة  للبيداغوجيا و المفتشية العامة الاتصال بمفتشي التربية الوطنية لجمع آرائهم في  الموضوع.

ويأتي هذا الإجراء حرصا على توفير أفضل حظوظ النجاح للتلاميذ المقبلين على  اجتياز امتحان شهادة البكالوريا دورة 2018  و مراعاة للقلق الذي عاشوه  جراء  الإضراب والتوقفات عن الدراسة.

و كانت وزيرة التربية قد اعلنت نهاية الأسبوع الماضي عن اطلاق استشارة واسعة  حول تواريخ اجراء البكالوريا مقترحة فترتين.

وفي الموضوع أبدت العديد من نقابات قطاع التربية وجمعيات اولياء التلاميذ  مؤخرا تأييدها لتأخير موعد اجراء امتحانات شهادة البكالوريا إلى ما بعد شهر  رمضان من أجل

منح الوقت الكافي للمترشحين وتمكينهم من اجتياز هذا الاختبار في ظروف نفسية  وبيداغوجية ملائمة, خاصة بعد التذبذب الذي عاشوه بسبب إضراب الأساتذة.

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص بسيط نص بسيط

قيم هذا المقال

0

تواصل معنا

 
Facebook      Twitter      Youtube      assakina.com RSS      اتصل بنا

النشرة الإخبارية