Receive all updates via Facebook. Just Click the Like Button Below...

Powered By 4we-eb

 | الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | أعلن معنا

http://elmassar-ar.com/news/themes/rtlarabianew/img/pub.jpg

ابتداء من يوم الخميس

الأساتذة يوقفون الإضراب

 
بواسطة

قرر المجلس الوطني المستقل لمستخدمي التدريس لقطاع ثلاثي الأطوار للتربية (كنابست) صباح الأربعاء توقيف الإضراب و استئناف العمل بداية من اليوم الخميس وذلك خلال دورته الاستثنائية التي عقدت ببومرداس حسبما أكده بوديبة مسعود الأمين الوطني المكلف بالإعلام والاتصال لهذه النقابة. كما قرر الكنابست الإبقاء على دورة المجلس الوطني مفتوحة ،وكانت النقابة ذاتها قررت تمديد دورتها الاستثنائية المنعقدة أول أمس بالجزائر العاصمة إلى غاية الثلاثاء بولاية بومرداس للنظر في موضوع الإضراب الذي يشنه الأساتذة منذ 30 جانفي الماضي، وحسب الأرقام غير الرسمية التي تداولتها الصحف الوطنية فان عدد الأساتذة المضربين الذين تم عزلهم بلغ قرابة الـ4 آلاف أستاذ. وتطالب كنابست تحقيق مطالب مهنية وإجتماعية وفي مقدمتها تنفيذ المحاضرالوطنية والمحلية الموقعة مع مسؤولي وزارة التربية ولا سيما المحضر المؤرخ في 19 ماي 2015.

من جانبها أقرت العدالة بعدم شرعية الإضراب المفتوح لهذه النقابة مما دفع  الوزارة إلى اتخاذ إجراءات عقابية ضد الأساتذة المضربين.

و في هذا الصدد قالت مديرة التربية لولاية البليدة غنيمة آيت براهيم إن نسبة الإضراب لم تتعد 5ر4%  من مجموع الأساتذة المضربين لذا لم تتضرر منه المؤسسات التربوية  بالولاية .

وأضافت مديرة التربية لولاية البليدة للقناة الإذاعية الأولى أنه تم استدراك الدروس الضائعة مبكرا لأن ولاية البليدة لم تدخل في الإضراب الوطني وإنما كان الإضراب ولائيا.

 وقد اتخذت إجراءات و تدابير –حسب المتحدثة ذاتها- إذ كان الاستدراك واستئناف الدروس مع الأساتذة الذين كانوا في القائمة الاحتياطية حيث تم تعيين 472 أستاذا ، أما عدد الأساتذة المضربين فعددهم يصل إلى580 أستاذ و هؤلاء اتخذت تجاههم إجراءات التي ينص عليها القانون ، و نحن في انتظار التعليمات من وزارة التربية الوطنية لإعادة إدماجهم.

من جهته اعتبر مدير التربية لولاية بجاية بدر إبراهيم أن القرار المتخذ لتوقيف الإضراب حكيم ، لأنه يعود بالدرجة الأولى لمصلحة التلميذ الذي تضرر كثيرا في فترة تجاوزت الشهر، قائلا إن مديري التربية لهم مخطط خاص لتدارك الدروس الضائعة جراء الإضراب.

من جهتها رحبت رئيسة الفيدرالية الوطنية لجمعية أولياء التلاميذ جميلة خيار بهذا القرار معتبرة أنه يحتكم إلى لغة العقل تغليبا لمصلحة التلميذ، معربة عن أملها في استدراك الدروس الضائعة.

هذا وكانت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت قد أكدت أن  كل الإجراءات المناسبة ستتخذ لإعادة إدماج الأساتذة المفصولين وأنه  بإمكانهم  تقديم طعن على مستوى مديريات التربية التابعين لها مشيرة أن دراسة الطعون تتم  في إطار اللجنة المتساوية الأعضاء.

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص بسيط نص بسيط

قيم هذا المقال

0

تواصل معنا

 
Facebook      Twitter      Youtube      assakina.com RSS      اتصل بنا

النشرة الإخبارية