Receive all updates via Facebook. Just Click the Like Button Below...

Powered By 4we-eb

 | الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | أعلن معنا

http://elmassar-ar.com/news/themes/rtlarabianew/img/pub.jpg

مليون و 600 ألف سيارة بالعاصمة

 
بواسطة

بلغت حظيرة المركبات على مستوى ولاية الجزائر حوالي 1 مليون و600 ألف مركبة ،حسبما كشف عنه رئيس فرقة أمن الطرقات بالمجموعة الولائية للدرك الوطني بالجزائر العاصمة  خلال ندوة صحفية لإستعراض حصلية نشاط المجموعة الإقليمية .

وأوضح الرائد زرارة مراد أن حظيرة المركبات بولاية الجزائر تبلغ زهاء 1 مليون و 600 ألف مركبة تحمل ترقيم ولاية الجزائر . فيما يبلغ عدد المركبات التي تعبر إقليم الولاية زهاء 500.000 مركبة. وتقوم فرق أمن الطرقات بتأمين شبكة طرقات تشمل 5ر34 كلم من الطريق السيار و 160 كلم من الطريق السريع و 412 كلم من الطرق الوطنية و ازيد من 400  كلم من الطرق الولائية وحوالي 850 كلم من الطرق البلدية .

وافاد أنه خلال سنة 2016 تم سحب ازيد من 96000 رخصة سياقة اغلبها بسبب مخالفة الأحكام المتعلقة بالحد من السرعة الى جانب الإستعمال اليدوي للهاتف النقال والسير على الشريط الإضطراري وعدم إستعمال حزام الأمن ومخالفة الأحكام المتعلقة بإشارة قف.

وسجل الرائد زرارة "تحسنا" ملحوظا سواء في جنح ومخالفات قانون المرور أو تنسيق النقل وهي تندرج حسبه في إطار جهود الوحدات لمراقبة الطرقات للحد من حوادث المرور وخلق الطمأنية لدى مستعملي الطريق . وقال انه تم تخصيص وحدات لأمن الطرقات متمثلة في 3 سرايا إقليمية و 6 فرق أمن طرقات عبر العاصمة.

وفيما يتعلق بنشاط وحدات أمن الطرقات باستعمال التمويه خلال سنة 2016 فقد بلغ عدد المخالفات ما يقارب 13200 مخالفة بسبب الإستعمال اليدوي للهاتف النقال والسير على الشريط الإستعجالي ورجوع إلى الخلف والمناورة الخطيرة عدم وضع حزام الأمن .

وبشان حوادث المرور بالعاصمة ذكر المتحدث أنه تم تسجيل خلال السنة المنصرمة انخفاضا طفيفا مقارنة بالسنة 2015 حيث تم تسجيل حوالي 1200 حادث مروري منها 71 حادث مميت وازيد 800 حادث جسماني وحوالي 300 حادث مادي.

وترجع أسباب الحوادث حسب المصدر إلى 41ر97 بالمئة للعامل البشري ،95ر0 بالمئة لأسباب متعلقة بالطرقات والمحيط و 64ر1 بالمئة لأسباب متعلقة بالمركبات.

 

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص بسيط نص بسيط

قيم هذا المقال

0

تواصل معنا

 
Facebook      Twitter      Youtube      assakina.com RSS      اتصل بنا

النشرة الإخبارية