Receive all updates via Facebook. Just Click the Like Button Below...

Powered By 4we-eb

 | الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | أعلن معنا

http://elmassar-ar.com/news/themes/rtlarabianew/img/pub.jpg

الوزير الصحراوي المنتدب للشؤون الإفريقية يُبلغُ مجلس السلم و الأمن الإفريقي خطورة التصعيد المغربي بمنطقة الكركارات.

 
بواسطة

اِستُقبِلَ الوزير المنتدب المكلف بالشؤون الإفريقية حمدي الخليل ميارة بمقر الإتحاد الإفريقي بأديس أبابا من طرف مفوض السلم و الأمن الإفريقي السفير اسماعيل شرقي، لابلاغه موقف الجمهورية الصحراوية و جبهة البوليساريو من التصعيد المغربي الأخير بمنطقة الكركارات.

و أكد السيد حمدي الخليل ميارة أن قرار المغرب الأخير حول اقتحام منطقة الكركرات  يعتبر تصعيدا خطيرا قد تهدد تاثيرات وقف إطلاق النار القائم بالمنطقة، مضيفا أن اطلاع مجلس السلم و الأمن الإفريقي بهذه التطورات و المواقف، و قبله اطلاع الأمم المتحدة و بعثتها في الصحراء الغربية تنطلق من ادراك الطرف الصحراوي لخطورة مثل هذه الخطوة التي اقدم الطرف المغربي عليها.

و اشار الوزير المنتدب للشؤون الإفريقية في رسالة سلمها لمفوض السلم و الأمن الإفريقي السفير اسماعيل شرقي الى المجهودات التي قامت بها جبهة البوليساريو و اتصالاتها مع الأمم المتحدة و بعثة المينورسو، لمطالبتها بوضع حد لانشطة المغرب بمنطقة الكركرات التي يقع خارج الجدار لخلق واقع جديد يختلف عن الوضع القائم منذ 1991.

و شدد على ان الطرف الصحراوي اتخذ قرارا بنشر قوات مسلحة بالمنطقة تحسبا لاي نشاط مغربي خارج الجدار و ان أي محاولة مغربية خارج الجدار قد تغير الوضع القائم منذ دخول وقف إطلاق النار حيز التنفيذ.

حضر اللقاء عن الجانب الصحراوي ، لمن اباعلي الممثل الدائم لدى الاتحاد الافريقي، ودادي السالك الملحق الاعلامي الثقافي بالبعثة الصحراوية لدى الاتحاد الافريقي، و عن الجانب الاخر عبد القادر عروي المستشار الخاص لمفوض السلم و الأمن الافريقي.

 

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص بسيط نص بسيط

قيم هذا المقال

0

تواصل معنا

 
Facebook      Twitter      Youtube      assakina.com RSS      اتصل بنا

النشرة الإخبارية