Receive all updates via Facebook. Just Click the Like Button Below...

Powered By 4we-eb

 | الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | أعلن معنا

http://elmassar-ar.com/news/themes/rtlarabianew/img/pub.jpg

جنايات العاصمة تبرئ بلباشا من تهمة الارهاب

 
بواسطة

برأت ، مساء اول امس محكمة جنايات العاصمة المدعو بلباشا أحمد العائد من سجن غوانتانامو من جناية الانخراط في جماعة إرهابية تنشط خارج الوطن ، بعد أن التمس ضده النائب العام 12 سنة سجنا نافذا .

 و جاء في معرض  تصريحات بلباشا أحمد خلال استجوابه من قبل القاضي الجنائي أنه  أعزب و عمل بالجزائر منذ سنة 1991 إلى غاية 1999 ببلدية الجزائر الوسطى ثم محاسبا بالصيدلية المركزية ثم انتقل إلى مؤسسة سونطراك ليعمل بها محاسبا أيضا ،  و بعدها  سافر من الجزائر إلى فرنسا بطريقة شرعية ثم انتقل إلى بريطانيا أين كان يعمل في فندق ، بعدها في سنة 2001 عرض عليه شخص سعودي الجنسية العمل لحساب مؤسسة  الوليد بن طلال الخيرية مقابل 3000 دولار فقبل بلباشا عرضه فسافر إلى أفغانستان بغرض تقديم المساعدات للأرامل و اليتامى ضحايا الكوارث و الحروب،  هناك ألقت القبض عليه السلطات الباكستانية و سلمته في مطلع سبتمبر 2001 إلى جهاز" السيا" الأمريكي على أساس أنه مقاتل و يكنى "أبو دجانة" ، ليحول بعدها الى كوبا و يسجن بمعتقل غوانتانامو  مدة 12 سنة ، لتقر المحكمة الأمريكية ببراءته من تهمة الإرهاب و تسلمه للسلطات الجزائرية.

 من جهته دفاع بلباشا و المتمثل في الأستاذ سيدهم اعتبر ملف موكله فارغا  و خاليا من أي تهمة وقال أن موكله سافر إلى أفغانستان في إطار مؤسسة خيرية كان يعمل بها مقابل راتب شهري كغيره من عمال المؤسسة متسائلا في ذات السياق  لماذا يحاكم موكله عن تهمة لم يقترفها لا في الجزائر ولا في خارجها ، و أضاف أن السلطات الأمريكية برأته من تهمة الانخراط في جماعة إرهابية و رحل إلى الجزائر  على هذا الأساس.مطالبا في الأخير ببراءة موكله من الجناية المتابع بها .

للتذكير المتهم "بلباشا أحمد" تمت متابعته من قبل قاضي تحقيق الغرفة التاسعة لدى محكمة سيدي أمحمد بتاريخ 28 جانفي 2009 بتهمة الانتماء إلى جماعة إرهابية تنشط بالخارج بناء على الإرسالية التي بعثت بها مصالح الشرطة القضائية لدائرة الأمن والاستعلام إلى النائب العام لدى مجلس قضاء العاصمة التي تفيد أن الجزائري "بلباشا أحمد" قد تم اعتقاله من طرف مصالح الأمن الباكستانية. وبعدها سلمته هذه الأخيرة للقوات الأمريكية التي حققت معه حول علاقته بمنظمة إرهابية عالمية وهي تنظيم القاعدة وانتمائه لصفوف المقاتلين بأفغانستان ليزج به في معتقل غوانتنامو بكوبا الذي قضى به مدة سبع سنوات في زنزانة انفرادية مصنوعة من حديد ومن دون نوافذ.

وللإشارة فقد حكم غيابيا بالسجن لمدة عشرين سنة سجنا نافذا في حق الجزائري "بلباشا أحمد " الذي كان معتقلا في غوانتنامو بكوبا منذ سنة 2001 ورفض دخول الجزائر، بعد الإفراج عنه من قبل السلطات الأمريكية بداية 2009 ليختار الترحيل إلى بلد آخر وهو بريطانيا.

 

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص بسيط نص بسيط

قيم هذا المقال

0

تواصل معنا

 
Facebook      Twitter      Youtube      assakina.com RSS      اتصل بنا

النشرة الإخبارية